تشييد أول منصة آبار غازية لـ “تنمية نفط عُمان” تعمل بالديزل الحيوي العُماني

مسقط – وجهات|

أتمّتْ شركة تنمية نفط عُمان بناء أول منصة آبار غازية على مستوى السلطنة تعمل بوقود الديزل الحيوي. وقد تحقق هذا الإنجاز بالتعاون مع شركة الصاروج للإنشاءات وشركة سينرجي للوقود الحيوي، حيث تقع منصة الآبار الغازية المشيدة لصالح تنمية نفط عمان في منطقة سيح رول، وتولت شركة الصاروج الجوانب الإنشائية، بينما تولت شركة سينرجي إنتاج وقود الديزل الحيوي المستخدم لتشغيل معدّات البناء في أول مصنع للوقود الحيوي في عمان، وبفضل استخدام الديزل الحيوي في بناء منصة الآبار الغازية وفّرت الشركة حوالي 11 طنًّا من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

وفي تصريح للشركة عن هذا الإنجاز، قال عبد الله الجابري، الرئيس التنفيذي للمشاريع التجارية في شركة تنمية نفط عُمان: نفخر للغاية بتحقيق هذا الإنجاز الذي لم يتأتَ لولا تضافر الجهود مع شركة الصاروج للإنشاءات وشركة سينرجي للوقود الحيوي. ونأمل أن يكون هذا المنجز تمهيدًا لمبادرات ومشاريع مماثلة في المستقبل؛ إذ ما زلنا مستمرين في استكشاف حلول جديدة وتطويرها للحد والتقليل من الانبعاثات الكربونية في أعمالنا.

كما أشار سيمون كرم، رئيس مجلس إدارة شركة الصاروج للإنشاءات: نفتخر بتعاوننا مع تنمية نفط عمان وسينرجي للوقود الحيوي من أجل تقديم هذا المشروع الذي يقلل من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون؛ إذ كانت وما زالت شركة الصاروج تلتزم بالاستثمار في الحلول الجذرية التي تساهم في تقليل الانبعاثات والغازات الدفيئة، ويعدُّ هذا المشروع الخطوة الأولى في هذه الاتجاه”.

جدير بالذكر أن الصاروج هي أول شركة إنشاءات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تستخدم الديزل الحيوي العُماني لبناء منصة آبار للنفط والغاز.

ومن جهة أخرى، صرّح أنطوني الحلو، الرئيس التنفيذي لشركة سينرجي: نتقدم بالشكر لشركة تنمية نفط عُمان والصاروج للإنشاءات على تعاونهم مع شركة سينرجي واستخدامهم الدفعة الأولى من الديزل الحيوي المصنوع في عُمان في قطاع البناء والتشييد وقطاع والنفط والغاز.

وتجدر الإشارة أن شركة سينرجي قد قامت بتشغيل أول مصنع للديزل الحيوي في السلطنة في مطلع يوليو 2021م في منطقة سمائل الصناعية.