خلوف.. شواطئها تمازج بين الصخور والرمال الذهبية

محوت – وجهات|

تزخر قرية خلوف بولاية محوت بمحافظة الوسطى بمقومات سياحية واقتصادية ويقدر عدد سكانها بحوالي 1400 نسمة. وتتميَّز القرية بكثير من الجماليات الطبيعية من الجبال والصخور المتنوعة الأشكال، كما تطل على شواطئ جميلة ممتدة حتى منطقة (بنتوت)، وتتوافر فيها العديد من الأسماك، حيث يمارس أغلب سكانها مهنة الصيد.

وتشهد المنطقة بصفة مستمرة توافد السياح ومحبي الترحال والتخييم حيث يمكن للزوار المبيت لفترات طويلة بالقرية من خلال وجود استراحات خاصة على شواطئها الممتزجة بالصخور والرمال الذهبية.

وتضم القرية عددا من المزارات السياحية الجميلة، من بينها: رأس الذخر ورأس (الطمطيم) و(بنتوت) المتميزة بشاطئ ورمال بيضاء إلى جانب كهفها الشهير المؤدي إلى شاطئ البحر عن طريق البر والذي يقصده كثير من السياح وهواة التصوير.