“الأول من نوعه بسلطنة عُمان”.. شاليه عائم في خور ماء محصور بين الجبال

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– هل تحلم بإجازة بعيدة كل البعد عن ازدحام المدينة وضوضائها؟ ربما عليك التوجه إلى خور جراما، الذي يقع بنيابة رأس الحد التابعة لولاية صور، في المنطقة الشرقية، جنوب سلطنة عُمان.

وفي حال كنت تسأل نفسك عما يمكنك أن تجده في خور ماء محصور بين الجبال ومتصل ببحر العرب، فإن المصور العُماني، هيثم الكاسبي، يوثق أحد الشاليهات العائمة الموجودة بالبلاد.

وجاء تصوير الشاليه بدعوة من صاحب المشروع، ناصر العامري، حتى يتعرف المزيد من الأشخاص على هذه الوجهة السياحية (شاهد مقطع الفيديو أعلاه).

ويتألف الشاليه من غرفة، وصالة، ودورة مياة، ومطبخ، وغرفة للجلوس في الطابق العلوي، كما تختلف عدد الغرف الموجودة من شاليه إلى آخر.

ويستوعب الشاليه الصغير 4 أشخاص، بينما يستوعب الشاليه المتوسط 8 أشخاص، والشاليه الكبير حوالي 60 شخصًا.

وتستطيع قضاء ليلة كاملة وسط البحر، واصطياد الأسماك، والسباحة، والطبخ، والشواء، والاستمتاع بمشاهدة السلاحف، وغيرها من النشاطات أيضًا.

وإذا كنت تخطط لزيارة الشاليه، الذي يُعد الأول من نوعه في سلطنة عُمان، فهو مفتوح على مدار العام.

وصُمم الشاليه بشكل أنيق وجميل، حيث يتم إيصال الزوار بالقارب من اليابسة إليه.

ويقول المصور العُماني، أثناء حديثه مع موقع CNN بالعربية: “كانت التجربة جميلة جدًا، وأنصح الناس بزيارته وتجربة المبيت وسط الماء”.

وتكون الأجواء باردة وجميلة جدًا في هذه المنطقة، حيث يتوافد إليها السياح من مختلف محافظات سلطنة عُمان وخارجها.

ويأمل العامري أن يستطيع إنشاء شاليهات متحركة في المستقبل، إضافة إلى مطاعم عائمة، ومقاهي متحركة، وملاهي للأطفال، وألعاب مائية.