سفينة سياحية تنقذ 16 شخصًا من مركب تتقاذفه الأمواج قبالة سواحل كوبا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — على مقربة من كوبا، وخلال إبحارها في عرض البحر صباح الجمعة، اكتشف طاقم السفينة السياحة “ماردي غرا” (Mardi Gras) مركبًا صغيرًا تتدافع به أمواج البحر العاتية نتيجة أحوال جوية مدارية.

وأفادت الخطوط البحرية للسفن السياحية “كارنيفال” على مدونة أخبارها أنّ طاقم السفينة شاهد المركب المنكوب قبل الثامنة صباحًا. وعليه، أوقفت سفينة “ماردي غرا” الرحلة الترفيهية بهدف تقديم المساعدة، وأنقذت 16 شخًصا عالقًا في عرض البحر.

وكان المركب المعني يبعد نحو 60 ميلًا بحريًا غرب/ شمال غرب مدينة كي ويست التابعة لولاية فلوريدا الأمريكية، وفق مات لوبولي، مدير العلاقات العامة الأول لدى “كارنيفال”.

وقال لوبولي لـCNN، إنّ جميع الركاب، 11 رجلًا و5 نساء، كانوا راشدين.

وتابع أنّ حاملي الهوية من الجنسية الكوبية. وعاين الطاقم الطبي المجموعة التي تمّ إنقاذها على متن السفينة “ماردي غرا”، وزوّدوا بالطعام والملابس.

وأشار لوبولي إلى أنه تمّ تمّ التنسيق مع خفر الساحل الأمريكي لنقل الأشخاص الـ16 الذين تمّ إنقاذهم إلى زورقهم السريع قرابة الساعة 2:45، بعد ظهر الجمعة.

وتواصلت CNN مع خفر الساحل الأمريكي للتعليق.

سفينة سياحية تنقذ 16 شخصًا من مركب تتقاذفه الأمواج قبالة سواحل كوبا
Credit: Carnival Cruise Line

المساعدة عرف بحري

كانت سفينة “الكرنيفال” استأنفت رحلة بحرية تمتد لسبعة أيام في منطقة البحر الكاريبي. وقال لوبولي إنها تعود السبت إلى ميناء كانافيرال بولاية فلوريدا، وفق ما هو مقرر بعد يوم من الإبحار. وقطعت محطات عدة مجدولة من رحلتها في غرب الكاريبي، ضمنًا جزيرة كوزوميل، وكوستا مايا في المكسيك، وجزيرة رواتان في هندوراس.

وأُطلقت سفينة Mardi Gras السياحية في يوليو/ تموز 2021. وتبلغ قدرتها الاستيعابية العادية 5282 راكب، بالإضافة إلى عدد الضباط والطاقم الإجمالي الذي يبلغ 1745 شخص، بحسب لوبولي.

ومألوف، أن تساهم السفن السياحية بعمليات الإنقاذ البحري.

فعام 2020، أنقذت سفينة الخطوط البحرية “كرنيفال” Elation السياحية طاقم قارب يغرق قبالة سواحل فلوريدا، يتألف من 24 شخصًا، وما من ركاب آخرين على متنه خلال الأشهر الأولى من الجائحة.

وقال لوبولي إن أفراد الطاقم يقومون دومًا بمسح للمياه، وكما أوضح قبطان سفينة “ماردي غرا” للركاب على متن السفينة، فإن التقليد البحري يحتم مساعدة أي شخص يواجه مشاكل في البحر.

العاصفة الاستوائية أليكس.. كانت مرتقبة

واجه المركب المنكوب وضعًا حرجًا صباح الجمعة، نتيجة موقعه وأحوال الطقس.

وكان المركز الوطني للأعاصير أفاد الجمعة، أنّ الأمطار والعواصف الرعدية ستغطي مساحة واسعة فوق شبه جزيرة يوكاتان في المكسيك، وقد تتحوّل إلى عاصفة استوائية “أليكس”، أو تتسبّب بمنخفض استوائي. ومن المتوقع أن تطال هذه الأحوال الجوية فلوريدا، السبت.

وتلقى أكثر 10 ملايين شخص في النصف الجنوبي من فلوريدا، وكوبا، وجزر الباهاماس، تحذيرات من العواصف الاستوائية الجمعة.