تطوير مشروع الواجهة البحرية لشاطئ المغسيل

في أخبار, محلية

5 يونيو,2022

صلالة – وجهات – العُمانية|

 يعد شاطئ المغسيل بصلالة أحد أبرز المواقع السياحية على خارطة السياحة في محافظة ظفار نظرا لوجود الكتل الصخرية ومياهه الشبيهة بالألماس وفتحات تتدفق منه مياه البحر مشكلة نافورات مائية طبيعية تجذب الزائر بالقرب من كهف المرنيف.

وأوضح خالد بن عبدالله العبري مدير عام المديرية العامة للتراث والسياحة بمحافظة ظفار، أن وزارة التراث والسياحة قامت أخيرا بالتعاون مع مجموعة عمران وبلدية ظفار بإعداد مشروع تطوير واجهة شاطئ المغسيل بمحافظة ظفار، حيث يأتي شاطئ المغسيل ضمن أولويات الوزارة لاستثماره من خلال إيجاد تجارب سياحية جديدة في هذا الموقع وجذب السيّاح إليه للاستمتاع بمناظره الخلابة وتوفير الخدمات فيه.

وقال في تصريح لوكالة الأنباء العُمانية، إن هذا المشروع يأتي ضمن العديد من المشروعات السياحية القادمة التي تهدف إلى جعل محافظة ظفار وجهة سياحية مستدامة طوال العام من خلال توظيف المواقع السياحية التي تزخر بها المحافظة.

جدير بالذكر أنه تم إسناد وتنفيذ مكونات المشروع الذي يحوي على متنفس عائلي ومواقف للسيارات وساحة للفعاليات والمناشط وأكشاك لبيع المشروبات والأغذية وعدد من المطاعم وممشى ممتد على الشاطئ بالإضافة إلى مظلات للجلوس ومواقع للنزهة ومسطحات خضراء، و على الرياضات البحرية ومنتزه خاص بالمغامرات وألعاب الأطفال.

ويمكن الوصول إلى شاطئ المغسيل السياحي الذي يبعد عن مركز ولاية صلالة حوالي 40 كم باتجاه الغرب بسهولة عبر اللوحات الإرشادية الموجودة على طريق صلالة – المغسيل.

ويجتمع في موقع المغسيل عددٌ من الجماليات التي نادرا ما تجدها في أي شاطئ آخر حيث إن جزءا منه شاطئ رملي والجزء الآخر شاطئ صخري وتم اختياره ضمن أفضل 30 شاطئا على مستوى العالم حسب مجلة كوندي نست ترافيلر العالمية.