اتفاقية بين ميناء صحار والمنطقة الحرة و “النفط العُمانية للتسويق” لتزويد السفن بالوقود

في خدمات

6 يوليو,2022

صحار – وجهات|

 

أبرمت شركة النفط العُمانية للتسويق اتفاقية مع ميناء صحار والمنطقة الحرة لتزويد السفن بالوقود عبر بارجة وقود بحرية. ويعد هذا التعاون هو الأحدث في قائمة الشراكات بين الطرفين من أجل تلبية المتطلبات المختلفة لهذا القطاع. وبموجب الاتفاقية، ستقوم شركة النفط العُمانية للتسويق بتشغيل بارجة الوقود البحريةMT ALPHA ((IMO 9286451 بطاقة استيعابية تبلغ 10,000 طن متري لتوفير زيت الوقود للسفن التي تزور وترسو  في الميناء. وستسهم هذه الخطوة في تعزيز مكانة ميناء صحار كوجهة مثالية للتزود بالوقود بكل سرعة وكفاءة عالية.

وستوفر بارجة الوقود البحرية جميع أنواع الوقود منخفض الكبريت وفقاً لمعايير IMO 2020 مما يضمن أن جميع شحنات الوقود تُلبي أعلى معايير المواصفات الدولية. وتضم القائمة زيت الوقود منخفض الكبريت (VLSFO) بنسبة 0.5%، و وزيت الغاز البحري (MGO) بنسبة 0.1%، وزيت الوقود عالي الكبريت (HSFO) بنسبة 3.5%، بمعدل ضخ يصل إلى1,000 متر مكعب/ساعة.

وقال طارق بن محمد الجنيدي، الرئيس التنفيذي لشركة النفط العمانية للتسويق: نفخر بما حققته بارجة الوقود البحرية MT ALPHA لتزويد السفن بالوقود في ميناء صحار والمنطقة الحرة، مؤكدةَ قدرتنا على تزويد السفن بوقود عالي الجودة بما في ذلك زيت الوقود منخفض الكبريت وزيت الوقود الثقيل وزيت الغاز البحري وفق أعلى معايير المواصفات العالمية. وسيفتح هذا التعاون آفاقاً أوسع أمام الطرفين لتحقيق النمو المستدام، وسيسهم في تعزيز مكانتنا كرواد تسويق وتوزيع الوقود ومنتجات زيوت التشحيم متعددة القطاعات. ونثق بأن هذه الخطوة هي إنجاز أخر نحو تحقيق هدفنا المشترك في رسم ملامح مستقبل قطاع الخدمات اللوجستية في السلطنة والمساهمة في تحقيق التنويع الاقتصادي.

من جانبه، قال عمر بن محمود المحرزي، الرئيس التنفيذي للمنطقة الحرة بصحار ونائب الرئيس التنفيذي لميناء صحار: ينفرد ميناء صحار والمنطقة الحرة بموقعه الاستراتيجي على عددٍ من أكثر خطوط الشحن ازدحامًا في العالم. تعد خدمة تزويد السفن بالوقود عالي الجودة أمر أساسي في الحفاظ على كفاءة السفن ومساعدتها في تلبية المتطلبات التنظيمية وفي نفس الوقت الالتزام بالمواعيد والبرامج الزمنية المحددة لحركتها. ونثق أن هذه الخدمة ستشكل إضافة قيمة لما يقدمه الميناء من مزايا وحوافز متكاملة وخدمات لجميع السفن الشحن المحلية والإقليمية والدولية وضمان استمرارية سلاسل التوريد العالمية وتعزيز مكانة الميناء والمنطقة الحرة كمركز لوجستي متكامل مرتبط مع مختلف خطوط الشحن العالمية. 

وأضاف: يسعدنا مد جسور التعاون مع شركة النفط العُمانية للتسويق ونثق بخبراتها الكبيرة في توفير خدمات تتسم بأعلى معايير الجودة والسلامة والسرعة. وسنواصل هذا التعاون المثمر لنساهم معاً في إبراز إمكانيات سلطنة عُمان لتلبية احتياجات القطاع المتنامية لوقود نظيف وعالي الجودة وترسيخ مكانتها على خارطة الشحن واللوجستيات في المنطقة والعالم.

جديرٌ بالذكر أنه من المتوقع أن يشهد سوق وقود السفن في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا نمواً ملحوظاً يتجاوز 12٪ خلال الفترة 2020-2025. وستفتح المحطة الجديدة أمام ميناء صحار والمنطقة أفاقاً أوسع لتلبية الطلب المتزايد على الوقود البحري عالي الجودة لأكبر سفن الشحن العالمية وجذب المزيد من الاستثمارات، وترسيخ سمعة سلطنة عُمان كمركز لوجستي عالمي المستوى.