افتتاح معرض الفن التشكيلي “تجليات بصرية 4” بصالة ستال للفنون

مسقط – العُمانية|

 افتُتح بصالة ستال للفنون بمدينة  السلطان قابوس المعرض الفني التشكيلي “تجليات بصرية 4” تحت رعاية صاحب السمو السيد محمد بن سالم آل سعيد.

ضم المعرض الذي جاء في دورته الحالية بعنوان “تحية إلى الفنان الراحل محمد نظام” 40 عملًا فنيًّا لنخبة من أشهر فناني الحركة التشكيلية العُمانية المعاصرة وهم أنور سونيا، ومحمد نظام، ومريم الزدجالية، ومحمد الصائغ، وحسين عبيد، وموسى عمر، وإدريس الهوتي، وحفصة التميمية ويستمر حتى منتصف شهر أكتوبر القادم.

وقال الفنان حسين عبيد منسق المعرض: “نقدم للمتلقي تجارب بصرية عُمانية، منتمية إلى أجيال مختلفة من تاريخ المنجز التشكيلي العُماني المعاصر، نستهدف من خلالها تفعيل وإثراء الفضاء التشكيلي العُماني بجماليات مليئة بالرموز والدلالات وصور العوالم البصرية المثيرة للدهشة والسؤال”.

وأضاف أن المعرض يأتي وفاءً للفنان الراحل محمد نظام، ورغبة من أصدقاء الفن التشكيلي مشاركة الفنان الذي رحل جسدًا، وبقي حاضرًا روحًا وجمالًا في عز الغياب، واستطاع أن يجد في الأسطورة والخيال ذلك الحب المفقود الذي دفع به إلى أن يوجد لنا من الصنيع الفني فضاءات توالدت عليها الصور والأشكال والألوان التي هي أشبه ما تكون سجلًّا عاطفيًّا ذاهبًا وفق صدى الروح إلى رسم قناعاته ومشاعره الموزعة بين الأسطورة والخيال.

جدير بالذكر أن معرض (تجليات بصرية) من المعارض الدورية التي اعتاد على تنظيمها مجموعة من الفنانين التشكيليين العُمانيين، ويشكل في نسخهِ المتعددة نقطة تحوّل على صعيد المنتج الفني، وسانحة لمتذوقي الفنون البصرية للاطلاع على تجارب أعمدة المنجز التشكيلي العُماني؛ حيث يطرح فيه المشاركون خلاصة تجاربهم البصرية القائمة على الموضوعات التراثية والحضارية والمعطيات الفلسفية والجمالية والروحية، وهي بمضامينها المتسمة بتعددية المرئيات ترسم معًا محولات فكرية وفنية معاصرة، وأشكالًا تفتح نوافذ بصرية للتأمل والتبحر في فضاءات المنجز التشكيلي العماني المعاصر.