“رتاج للفنادق والضيافة” و”ثروة العربية للخدمات اللوجستية” توقعان اتفاقية تعاون

جدة – وجهات|
 
وقعت شركة رتاج للفنادق والضيافة القطرية وشركة ثروة العربية للخدمات اللوجستية السعودية اتفاقية تعاون مشترك.  
وقع الإتفاقية نيابة عن شركة رتاج الشيخ نايف بن عيد آل ثاني – رئيس مجلس الإدارة ، ونيابةً عن شركة ثروة مهند بن عبد المحسن هلال رئيس مجلس الإدارة، برعاية الدكتور بندر بن فهد آل فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة ، حيث أوضح الجانبان بأنهما يعتزان بإيجاد شراكة تخدم تنمية وتطوير الإستثمارات السياحية في المنطقة في إطار المنظمة التي تتماشى مع أهدافها في دعم الإستثمارات السياحية العربية وجذب رؤوس الأموال للاستثمار في المجال السياحي حيث تدير شركة رتاج للفنادق و رتاج العقارية تحت العلامة التجارية رتاج محفظة استثمارية تبلغ 5.2 مليار ريال كما بلغت عدد الغرف الفندقية تحت مظلة رتاج للفنادق 4545 وحدة فئات خمس واربع وثلاث نجوم مابين غرف وشقق وفلل وذلك بـ 9 دول في 3 قارات ، كما ان رؤية رتاج لعام 2030 تهدف الى زيادة عدد الوحدات الى 8 آلاف وحدة وذلك بالدخول الى اسواق جديدة مثل المغرب وتونس والجزائر ومصر وسلطنة عمان والكويت علما بان فنادق رتاج الحالية موجودة فى قطر السعودية تركيا مصر جزر القمر موريتانيا جورجيا السودان بنجلاديش.
من جهة اخرى، اكدت المنظمة بأنها تسعد برعاية هذه الإتفاقية لإيجاد تعاون عربي مشترك يخدم صناعة السياحةفي مجال الضيافة. موضحة بأن المنظمة لديها قاعدة كبرى من المستثمرين وشركات ومؤسسات متخصصة بعدة مجالات في القطاع السياحي على المستوى الاقليمي والعالمي وتسعى من خلالها إلى تنمية الاستثمارات السياحية العربية الدولية ، وبأن المنظمة تسعى لتذليل كافة المعوقات التي يواجهها المستثمرين في المنطقة وتتيح للمستثمرين الإستفادة من الإتفاقيات التي وقعتها مع عدة جهات تمويلية من اهمها اتفاقياتها مع مجموعة البنك الاسلامي للتنمية ومؤسساته التابعة في مجالات تمويل التجارة وتمويل القطاع الخاص وضمان الإستثمار وائتمان الصادرات وغيرها ، مؤكدةً أن المنطقة العربية غنية بآثارها و حضاراتها ولديها المقومات التي تجعلها متقدمة في مجال صناعة السياحة ، مشيرةً إلى أن حجم الإستثمارات للقطاع الخاص في المجال السياحي بعالمنا العربي وصلت بحدود 350 مليار دولار أمريكي .